جامعة سوران تُؤسس مختبراً لفحص فايروس كورونا (كوفيد 19) في مدينة سوران

Sli

 

وزير الصحة: بتأسيس هذا المختبر في جامعة سوران، ستكون مدينة سوران أول قضاء على مستوى العراق يُؤسس فيه مختبر لفحص فايروس كورونا.

محافظ أربيل: "نفتخر بوجود جامعة في مدينتنا، ولاسيما أنَّنا رأينا لها دوراً فعالاً في الظروف الصعبة والاستثنائية ، وها هي اليوم تشارك معنا".

في يوم الخميس الموافق ٢/٤/٢٠٢٠، وبحضور سعادة "د. سامان برزنجي" وزير الصحة، والسادة "د. فرست صوفي" محافظ أربيل، و "د. مصلح مصطفى" رئيس جامعة سوران، و"كرمانج عزت" قائممقام سوران و عدد كبير من المسؤولين والجهات ذات العلاقة من إداريين وكوادر صحية، وفي مؤتمر صحفي أعلنت جامعة سوران افتتاح مختبر طبي لاختبار فايروس كورونا وبالتنسيق مع وزارة الصحة.

وفي مستهل الافتتاح ألقى سعادة "د. مصلح مصطفى" رئيس جامعة سوران كلمة، قال فيها إنَّ العلم والمعرفة يكونان عظيمين عندما يسخران لخدمة الإنسانية، وكما أشار سعادته إلى أنَّ وزارة التعليم العالي أبدت كامل جهوزيتها واستعدادها لوضع جميع الإمكانات والطاقات في الوزارة والجامعات في خدمة وزارة الصحة. لمواجهة فايروس كورونا وخدمة البشرية، وفي أخر كلمته اشار سعادة رئيس الجامعة إلى أنَّ ما قامت به جامعتنا منطلقا من حسها الأخلاقي والعلمي بتسخير كامل طاقاتها وإمكاناتها المختبرية والعلمية في خدمة وزارة الصحة ومديرية صحة سوران لخدمة أهلنا في سوران.

وبعدها ألقى سعادة "د. سامان برزنجي" وزير الصحة كلمته ، والتي أبدا فيها سعادته بفتح المختبر الطبي، وبعدها شكر وزارة التعليم العالي والتي من الوهلة الأولى لانتشار الفايروس أبدت استعدادها وجهوزيتها الكامل في مساعدة وزارة الصحة، وكما أشار سعادته إلى أنَّ مدينة سوران أول قضاء يفتتح فيه مختبر لفحص فايروس كورونا على صعيد العراق وذلك بفضل المبادرات السباقة لجامعة سوران في هذا العمل وفي كل الأعمال التي تقوم بها، وبدوره وجه خالص شكره لرئاسة جامعة سوران وكوادرها، وكما أشار سعادته إلى أنَّ الجامعة هيأت  الجهاز المختص للفحص وهيأت كوادر الجامعة المختصين في هذا المجال للعمل وتقديم خدماتهم وبالتعاون مع جميع الخبرات الموجودة في جامعة سوران لخدمة هذا المدينة.  

وفي ختام الكلمات ألقى السيد "فرست صوفي" محافظ أربيل كلمته، والتي شكر فيها  جامعة سوران، متمثلا برئيسها وكوادرها وكل من ساهم في  تأسيس هذا المختبر. بعدها قال: "نفتخر بوجود جامعة في مدينتنا، ولاسيما أنَّنا رأينا لها دوراً فعالاً في الظروف الصعبة والاستثنائية ، وها هي اليوم تشارك معنا". وتأسيس هذا المركز يسهل على أهالي مدينتنا الوصول السريع والعاجل لفحص فايروس كورونا.

ومن الجدير بالذكر: إنَّ مركز أبحاث جامعة سوران قام بتوفير جهاز(RT-PCR) المتطور إضافة إلى تهيئة كوادر مختصة وكافة الإمكانات والحاجيات الضرورية ووضعها في خدمة وزارة الصحة، ومديرية صحة سوران.

نص المؤتمر الصحفي المنشور في قناة روداو الفضائية:

https://www.facebook.com/Rudaw.net/videos/525126905097396/