المهرجان السنوي الرابع للتراث والثقافة‌ والمقام علي حدائق كلیة‌ التربیة‌- جامعة‌ سوران

Slider

 

في یوم الآربعاء الموافق ٢٦/ ٤/ ٢٠١٧ و بحضور سعادة‌  الدكتور" مصلح مصطفی" رئیس جامعة‌ سوران ، و "أ.م. د.هیوا بالیسانی" عمید كلیة‌ التربیة‌ ، وبمشاركة‌ عدد من الآساتیذ والطلبة‌ ، أقامت كلیة‌ التربیة‌ إحدي الكلیات التابعة‌ لجامعة‌ سوران ، مهرجانها السنوي الرابع للتراث والثقافة‌ ، وكما حضر المهرجان عدد كبیر من السادة‌ المسۆولین والكوادر الحزبیة‌ والحكومیة‌  وجمع من القامات العالیة‌.

بدأ المهرجان بكلمة‌ ترحیبیة‌ لعمید كلیة‌ التربیة‌ رحب فیها  بالسادة‌ الحضور، وأشاد في كلمته بالمشاركین والمنظمین للمهرجان ، أعقبه السید " مظفر مصطفی إسماعیل" بإلقا‌و كلمة‌ موضحاً فیها بعض القضایا المتعلقة‌ بالصحافة‌ الكوردیة‌.

  بعدها توالت فعالیات المهرجان كان من أبرزها افتتاح معرض عن الصحافة‌ الكوردیة‌ ، وعرض عدد من اللوحات والمصورات التي تمثل الحیاة‌ الاجتماعیة‌ والتراثیة‌ للمجتمع الكوردي ، ومن ضمن الفعالیات  تم  تقدیم بعض المأكولات الكوردیة‌ ، والتي كانت محل اعجاب الحاضرین .

  ختم المهرجان بإدا‌و الرقصة‌ الكوردیة‌ الشعبیة‌ الشهیرة‌ ، والمعروفة‌ (بالدبكة‌ الكوردیة‌).

ومن الجدیر بالذكر أنَّ كلیة‌ التربیة‌ تقوم بتنظیم هذا المهرجان سنویاً  ، بمناسبة‌ الیوم التأسیسي للصحافة‌ الكوردیة‌.

كتبه وحرره: د.هشام فالح حامد