برقية تعزية من رئاسة جامعة سوران

Persa

 

 

صبيحة يوم الثلاثاء المصادف ٢٨ حزيران ٢٠٢٢، صدم كافة الكوردستانيين بخبر مفجع. حيث فقد إقليم كوردستان شخصيتين أكاديميتين بارزتين جراء هجوم وحادث إطلاق نار، وهما كل من د. كاوان إسماعيل، عميد كلية القانون في جامعة صلاح الدين- أربيل، ود. إدريس حمه خان الاستاذ بكلية الهندسة في نفس الجامعة. وبهذه المناسبة الأليمة، نتقدم بالتعازي لأنفسنا، وأصدقاء وأقارب الضحايا، ومدرسي الجامعة وكافة المراكز الاكاديمية الكوردية.

ومن هنا، ومرة أخرى ونيابة عن هيئة رئاسة جامعة سوران وجميع المدرسين وموظفي الجامعة، نعزي استاذة جامعتنا د. نيشتمان عثمان الذي راح زوجها د. أدريس حمه خان ضحية في هذه الحادثة غير المرغوب فيها، سائلين المولى عز وجل ان يلهم جميعنا الصبر والسلوان، وأن يتغمد المرحومين فسيح جناته.

ختاماً، نعلن في جامعة سوران  بأننا على إستعداد تام لتقديم كافة اشكال الدعم في سبيل أن تأخذ العدالة مجراها لصالح أقارب الضحايا، وندعو في الوقت ذاته المحاكم أن تسرع الخطى في تنفيذ القوانين.