قام الشاب "زيبار عزيز خان" الموظف في مديرية إعلام جامعة سوران، بترجمة (19) كتابا إلى اللغة الكوردية، فاستطاع هذا الشاب بذلك أن يسجل اسمه في قائمة الشباب الموهوبين في كوردستان و يحصل على جائزة "شاب السنة" في مجال الترجمة.

زيبار الذي لم يتجاوز الخامسة والعشرين، يمتلك رغبة كبيرة في الترجمة، وقد دفعه شغفه هذا إلى ترجمة هذا العدد من الكتب إلى اللغة الكوردية رغم سنه الصغيرة. يرى زيبار أن الترجمات التي قام بها هي نتيجة حبه في الاضطلاع على الثقافات الأخرى، وهو إنما يحاول من خلال عمله فتح نافذة كبيرة على العالم. يضيف الباحث الشاب بأن الترجمة المبنية على أسس علمية تعتبر عملا ضروريا في عصرنا الحالي لتوفير العلم والمعرفة، وفتح آفاق جديدة أمام أفراد المجتمع كافة، كما أكد بأن الترجمة تعد نقطة انطلاق نحو الابداع والابتكار. وأخيراً تمنى الأستاذ "زيبار عزيز خان" اهتماما أكبر بمجال الترجمة، خاصة من قبل الجامعات و المراكز العلمية المختصة، ودعم ومساندة الباحثين في الترجمة.

تقرير: توانا طه

ترجمة: اودير و اواز

تدقيق: د. عمر محمود

 

banamakani-islam.jpg wahabi.jpg zebar-award.jpg

zebar.jpg zebar2.jpg