الدكتورة نزند بگیخانی : هناك فهم خاطئ لمفهوم "الجندر" في كردستان.

An Interview With Dr Nazand Begixani

الدكتورة نزند بگیخانی : هناك فهم خاطئ لمفهوم "الجندر" في كردستان.

بعد زیارة قصیرة لجامعة سوران دامت یوما واحدا، قدمت الدكتورة (نزند بگیخانی) بعض المحاضرات حول مفهوم (الجندر) - الذي هو مجال تخصصها واهتمامها - حیث تركزت مداخلاتها علی مسألة المساواة بین الجنسین .

و أظهرت الدكتورة نزند بگیخانی سعادتها بهذه الزیارة إلی جامعة سوران، مشیرة إلی أن جامعة سوران جامعة مفتوحة‌، وتعمل وفق معاییر الجامعات العالمیة‌، وتمنت أن تتاح لها الفرصة للتعاون مع الجامعة لإنجاز بعض المشاریع الملحة في المستقبل.

یذكر أن الدكتورة نزند بگیخانی هي خریجة جامعتی البریستول البریطانیة و سوربون الفرنسیه‌. وقد عبرت خلال عدة لقا‌ءات عن وجهة نظرها حول مفهوم "الجندر" وما یتعلق به من مسائل تمس النسا‌و بشكل خاص.

في تحدید معنی مصطلح ' الجندر ' ، أوضحت السیدة الدكتورة أن الجندر (كمفهوم) یولی الأهمیة للجوانب المتعلقة بقضایا الذكورة و الانوثه‌، و أظهرت أن هناك سو‌ء فهم لهذا المصطلح في كردستان حیث یتم ربطه غالبا بالجانب الجنسي.

علی صعید آ‌خر، تأسفت الدكتورة نزند بگیخانی علی عدم استحواذ هذا الموضوع علی الاهتمام الكافي في كردستان، وأظهرت رغبتها في توسیع دائرة الوعي لمفهوم الجندر، و ضرورة نقله إلی المٶسسات الحكومیة والمنظمات الاجتماعیة والجامعات وغیرها من مناحي المجتمع العامه‌.

وفي معرض جوابها عن سٶال: "لماذا إذا أردنا أن نتحدث عن هذه المسائل نقع في مشاكل؟" قالت: السبب في ذلك هو أننا نثیر موضوعا حساسا جدا یرتبط بالمرأة!

وفي رد آ‌خر، قالت: إننا نجد أنفسنا أمام قضیة التحكم بالمرأة‌، وهی إشكالیة استمرت علی مر التاریخ، دفعت المرأة إلی الشعور بقلة شأنها، وأبقت المجتمع في ظل ما یسمی "النظام الذكوری"

 

صور: سوران محمد

 

ترجمة: اودير و اواز

تدقيق: د. عمر محمود