د. سعید شمس: الحل الوحید لانقاذ العراق من هذه الازمة هو (كونفدرالیة )

Prof Dr Said Shams

بسبب هجوم تنظیم الدولة الإسلامیة فی العراق والشام (داعش), یمر العراق بشكل عام والمناطق السنیة وكذلك المناطق الكوردیة خارج الإقلیم بشكل خاص بوضع سیئ للغایة ,

لان الحكومة العراقیة والجیش العراقی هزما وانسحبا فی أكثر المناطق التی هاجمت علیها داعش, أما المناطق الكوردیة خارج الإقلیم بفضل البشمركة استطاع أن تدافع وتقاوم وتسیطر علی الوضع.

قام موقع جامعة سوران بحوار مفتوح مع رئیس قسم علم الاجتماع والمحلل السیاسی بروفیسور د. سعید شمس لمعرفة أسباب نشو‌ء الازمة و تقدیم الحلول اللازمة .

فی بدایة الحوار تحدث د.سعید عن أسباب هذه الازمة قائلا: أنها أسباب سیاسیة وأكثرها ترجع إلی كیفیة تعامل رٶساء ومسٶولین فی الحكومة المركزیة وسیاستهم الدكتاتوریة .

أشار بأن هذه الازمات والمشاكل لا تحل عسكریا والحكومة المركزیة لیس لها القدرة علی حلها, ومسك زمام الامور.

وفیما یخص مستقبل العراق قال: العراق دولة مهزومة , والشیئ الذی یحل هذا الوضع هو اتفاق الشیعة والسنة ,والان قسمت العراق علی ثلاث مناطق عسكریة :الكورد, الشیعة , والسنة . والحل الوحید لهذه الازمة هو (الكونفدرالیة ).

وبالنسبة إلی سیاسة الكورد وموقفه أشار د.سعید بأن الكورد حتی الان خطت خطوات جیدة وناجحة , ویجب علیه أن لا تتردد ولا یشاور أمریكا وإیران وتركیا وعلیه أن یقوم بدوره خاصة فیما یتعلق بالمناطق الكوردیة , وقال أیضا أن الكورد لیس جز‌و من مشاكل الشیعة والسنة ویجب علیه أن یبتعد نفسه عن الازمات التی بینهما, وكذلك أشار بخطورة فتوی السیستانی لا للشیعة والسنة فقط, بل للكورد أیضا.

 

التقریر: روژهات مهدي

الصورة : كاروان ئوزكورت

ترجمة : اودیر و اواز