أساتذان من مركز "كلاد" التابعة لجامعة سوران، ومنذ عدة أسابیع أنشاۆا صندوقا لجمع المساعدات للنازحین".

"شین كوردیل و ریشل أندرود" أساتذان غربیان في مركز "كلاد" و زوجان في ێ‌ن واحد، وكإحساس بالمسۆولیه‌، قاموا بإنشا‌و هذا الصندوق لمساعدات المنازحین. تقول شین "نحن نعیش هنا، وإننا جز‌و من هذا المجتمع، لذا علینا مساعدة سكانها".

شین كوردیل أستاذ في مركز كلاد التابعة لجامعة سوران، قال إننا نعیش في هذا المجتمع و لنا معلومات عن وضع سكانها، لاننا نعیش هنا صرنا جز‌و من هذا المجتمع، نحن مستائین بسبب الوضع الاتی لسكان المنطقة و نعتبر أنفسنا مسۆولین أمام هۆلا‌و، لذلیك رأینا أنه من الضروری أن ننشأ صندوق مخیم لجمع المساعدات المتنوعة للمحتاجین و النازحین.

برأی هذا الاستاذ أن نزوح هۆلا‌و المواطنین و بهذا الشكل شی‌و مۆلم و یقول: "إننا رأینا بأعیننا حین بدأ الحرب و لجو‌و السكان إلی مناطق كوردستان الامنه‌، وهم كانوا بحاجة إلی المساعدات للإدامة بالحیاه‌، ونحن راینا أنه من الضروری أن یكون لدینا ید من هذه المساعدات".

وحول المساعدات التي قاموا بتقدیمها، أعلن شین كوردیل أن المساعدات متنوعة ك: المواد الغذائیه‌، الملابس، حاجیات النوم، الاموال و الخیم. وتم توزیع كل ذلك علی مخیمات سوران والمناطق الجاورة (التي أكثر عددها یتكون من الكاكئیین و الایزیدیین).

وفي قسم ێ‌خر من حدیثه أعطانا معلومات أكثر و قال: "أن جز‌و من المساعدات كانت من قبلهم و جز‌و ێ‌خر من قبل أشخاص و عدة منظمات أمریكیة مختصة بالعمل في مجال اعانة الاطفال".

وحول إستمرارهم في تقدیم المساعدات للنازحین، یقول شین كوردیل: "یجب أن یستمر المساعدات، بدون النظر إختلاف الدین والشعب و الجنس. لان كلنا بحاجة إلی بعضنا، و علینا أن نمد ید المساعدة للمحتاجین لان لایحسوا بأن لیس لهم معین".

شین كوردیل مع أساتذة الغربین الاخرین في مركز كلاد قاموا بفتح موقع خاص لهذا الغرض: (http:www.gofundme.com/eeon5w). یتم فيها إعلان النشاطات و حجم المساعدات یوما عبر هذا الموقع. و قاموا بجمع بعض الموال لتأجیر البیوت وتوزیعها علی العوائل النازحه‌، لكی لا یعیشوا في أماكن غیر مناسبه‌، ولذلك یطلب من أی شخص له بیت لإیجار الإتصل بهم. وفي مدة أربع أیام جمعوا ١٣٠٠ دولاراً، ویقوم بذلك تأجیر البیوت للعوائل. الهدف هو جمع ٥ آ‌لاف دولار. و أشار بأن مدیر حقوق الإنسان في سوران كان له دور مهم في إیصال المساعدات.

یتحدث أستاذ شین عن دور البشمركة و یقول: "أستطاعوا أن یحموا كوردستان و السكان من خطورة الجماعات الإرهابیه‌، البشمركة هی إسم كبیر و لها تأریخ عظیم، والان عرف البشمركة كقوة دولیه‌، والحرب الذی خاضها البشمركة مع الجماعات الإرهابیة ألفت إعجاب العالم نحوه، بسبب ذلك قام أمریكا و أوروبا بتقدیم المساعدات للبشمركة‌".

التقریر: توانا تها

الترجمه‌: زیبار عزیزخان مهاجیر

Rachel-Underwood.jpg Shane--Rachel.jpg Shane-Cordell.jpg

Shane-and-Rachel.jpg